الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المرضع كيف تقضي الصيام

  • تاريخ النشر:الأحد 1 ذو الحجة 1423 هـ - 2-2-2003 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 28033
12910 0 332

السؤال

إذا وضعت امرأة في رمضان وكانت مدة الفطام سنتين فمتى تقضي الأيام التي أفطرتها خوفا على ولدها ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإنه يجب على الحامل والمرضع أن تعلما أنه لا يجوز لهما الفطر بمجرد الحمل أو الإرضاع، وإنما يجوز لهما الفطر ويجب عليها القضاء إذا خافتا الضرر على أنفسهما أو على حملهما أو رضيعهما، وإذا استمر خوف المرضعة على نفسها أو رضيعها حتى دخل رمضان الآخر فـإنها تقضي ما أفطرته بعد ذلك ولا كفارة عليها، وأما إذا قدرت على القضاء ولم تقض بين الرمضانين، فإن عليها مع القضاء كفارة هي إطعام مسكين عن كل يوم، ولمزيد من الفائدة تراجع الفتوى رقم: 5802.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: