الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفطر بسبب المرض لا يقطع تتابع صيام الكفارة
رقم الفتوى: 2857

  • تاريخ النشر:الخميس 21 شوال 1420 هـ - 27-1-2000 م
  • التقييم:
6983 0 311

السؤال

مرضت أثناء قضاء صيام الكفارة (شهرين متتابعين) ونصحني الطبيب بعدم الصيام في هذه المدة إلى حين شفائي هل أستكمل الصيام بعدها أو أعيد الصيام من البداية؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
فالفطر بسبب المرض لا يقطع تتابع صيام الكفارة على الراجح من أقوال أهل العلم. لأن المرض ليس من كسب المرء وليس له طاقة في دفعه. لكن يجب على من قطع المرض صيامه أن يعاود الصيام فور ما يشفى، فإن تأخر ولو يوماً واحداً بعد الشفاء واستطاعة الصيام وجب عليه أن يستأنف الصيام من البداية. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: