الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل ابتلاع الريق والبكاء يفسدان الصلاة؟
رقم الفتوى: 287368

  • تاريخ النشر:الأحد 11 جمادى الأولى 1436 هـ - 1-3-2015 م
  • التقييم:
3981 0 139

السؤال

كنت قبل أن أبدأ بالصلاة كثيرًا ما أشعر بدموع في عيني، فهل هذا هو البكاء الذي يفسد الصلاة؟ كما أنني أحيانًا أشعر باللعاب في فمي، وقد يصل إلى شفتي، وكثيرًا ما كنت أعيد الصلاة بسبب هذا الأمر، فما حكمه؟ وأحيانًا أشعر أن شيئًا دخل في فمي أثناء الصلاة من العطر، ونحوه، فإذا بلعت ريقي فهل تفسد صلاتي؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فواضح أنك مصاب بالوسواس، فيتعين عليك طرحه، والإعراض عنه، وراجع الفتوى رقم: 51601.

ولا تبطل الصلاة بشيء مما ذكر، وانظر لمزيد من الفائدة الفتويين رقم: 30707، ورقم: 201430.

وحيث إن صلاتك لم تبطل، فلا تشرع لك إعادتها، واحذر من تلاعب الشيطان بك؛ ليوقعك في الحرج، والمشقة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: