الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من أحكام المسح على الجوربين

  • تاريخ النشر:الخميس 24 محرم 1424 هـ - 27-3-2003 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 30020
60768 0 323

السؤال

ما حكم المسح على الجورب ومتى يكون وما هي كيفيته وهل يستطيع المسلم أن يمسح على جوربه فى كل وقت حتى بعد الاستيقاظ من النوم أو بعد قضاء الحاجة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن المسح على الجوارب إذا كانت قوية صفيقة سنة، وقد فعله نبينا صلى الله عليه وسلم، حيث مسح على جوربيه ونعليه، رواه الترمذي عن المغيرة بن شعبة رضي الله عنه.
ويكون المسح بعد طهارة كاملة، وكيفيته أنه إذا لبسهما بعد طهارة كاملة وأحدث وأراد أن يجدد الوضوء توضأ وضوءه للصلاة كما هو معلوم، فإذا وصل إلى القدمين مسح على الجوربين.
ويمسح عليهما في كل وقت سواء كان الناقض هو النوم أو كان غيره من بقية نواقض الوضوء، ما لم تكن عليه جنابة أو يمضي يوم وليلة إن كان مقيما، وثلاثة أيام إن كان مسافراً.
ولمزيد من الفائدة عن المسح على الجوربين والخفين نرجو الاطلاع على الفتوى رقم: 48956، والفتاوى المحال عليها فيها.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: