الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الراقي بالرقية الشرعية والمشعوذ لا يستويان
رقم الفتوى: 301855

  • تاريخ النشر:الأربعاء 15 رمضان 1436 هـ - 1-7-2015 م
  • التقييم:
4610 0 163

السؤال

أريد الاستفسار عن الذهاب لشيخ لرؤية ما إذا كنت مسحورة أو إذا كان شخص صنع لي حجابا، هل هذا حلال أم حرام؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن في السؤال ما ليس واضحا، وإن كان الشيخ المذكور يرقي بالرقية الشرعية فلا حرج في الذهاب إليه ليرقيك، وأما إن كان يعمل الشعوذة أو السحر والدجل فلا يجوز إتيانه ولا سؤاله ولا تصديقه، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: من أتى كاهناً أو عرافاً فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد. وفي رواية: من أتى ساحراً أو كاهناً أو عرافا... رواه أحمد وأبو داود وغيرهما، وقال صلى الله عليه وسلم: من أتى عرافاً فسأله عنه شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة. رواه مسلم.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: