واجب من شرب لتنظيف البلعوم وهو صائم
رقم الفتوى: 302848

  • تاريخ النشر:الأحد 26 رمضان 1436 هـ - 12-7-2015 م
  • التقييم:
8691 0 136

السؤال

تسحرت وصليت الفجر وذهبت للنوم، وبعد حوالي ساعتين استيقظت مع حدوث ارتجاع من المعدة للفم، حدث ذلك لي ثلاث مرات خلال ساعة كل ما أرجع أنام يحدث لي ارتجاع، سبب ذلك لي حرقة وألما في منطقة الحلق والمعدة ولم أستطع تحمله، وشعرت أني بحاجة لشرب شيء لتنظيف منطقة الحلق والبلعوم، ذهبت تمضمضت وشربت ماء وقليلا من اللبن مضطرا، وبعدها شعرت بالراحة وبدأ الألم يخف تدريجيا، هل يعتبر ذلك مفسدا للصوم ويجب علي القضاء؟ بشكل عام ماذا يجب علي في هذه الحالة؟
وبارك الله فيكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن صومك في الحالة المذكورة قد فسد قطعا بما شربت من الماء واللبن، علما بأن الصوم يفسد كذلك برجوع شيء من القيء إلى الحلق أو المعدة بعد إمكان طرحه، وانظر الفتوى رقم: 139205.
ولذلك فإن الذي عليك هو قضاء ذلك اليوم، ونرجو ألا يكون عليك إثم إذا كان الأمر قد شق عليك ولم تجد سبيلا للتخلص من الألم إلا بفعل ما فعلت.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة