الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

غنم أو غرم = قمار
رقم الفتوى: 31237

  • تاريخ النشر:الأحد 25 صفر 1424 هـ - 27-4-2003 م
  • التقييم:
4119 0 207

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم وبعد معكم شيخنا من موريتانيا وسؤالي هو:يكون هناك فريقان أوثلاتة كلهم يطرح بعضاً من النقود ويلعبون ومن غلب يأخذ النقود هل هذا يجوز؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن ما ذكره السائل الكريم لا يجوز، لأنه القمار بعينه، فقد عرف العلماء القمار (الميسر) بأنه هو ما لا يخلو فيه أحد الطرفين أو الأطراف من غنم أو غرم، وهذا ما يقع لهؤلاء اللاعبين أو المتسابقين.
ولمزيد الفائدة راجع الفتوى رقم:
6350
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: