الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رقم الفتوى: 320038

  • تاريخ النشر:الأربعاء 3 ربيع الآخر 1437 هـ - 13-1-2016 م
  • التقييم:
1168 0 96

السؤال

أنا فتاة في 14 من العمر أصبت بالوسواس القهري، وأدعو الله أن يمن علي بالشفاء العاجل، لدي بعض الأسئلة:
1ـ دورتي الشهرية 5 أيام فقط، بعد مرور 5 أيام وبعد أن نزلت علي الكدرة وتوقفت لمدة 1 ونصف اغتسلت وبعد الاغتسال بحوالي 4 ساعات نزل علي دم فاتح فقمت بتغيير الملابس وتوضأت دون الاغتسال، فهل ما فعلت صوابا؟.
2ـ في الأعراس يأتي أولاد خالتي الأكبر مني سنا حوالي 20 سنة فأقوم بنزع الخمار، فهل هذا حرام؟ مع العلم أنني في سائر الأيام لا أنزعه.
3ـ أنا لا أحب الاختلاط مع البنات اللاتي لا يصلين وأمي تقول لي تعاملي معهن فقط لا تتبعيهن وأنا أكره هذا وأحب الوحدة، أرجوكم انصحوني، مع تمنياتي لكم بالتوفيق والسداد إن شاء الله.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فأما ما رأيته من الإفرازات المذكورة بعد رؤية الطهر وانقضاء مدة العادة فإنه لا يعد حيضا، ولذا فإن ما فعلته من الاقتصار على الوضوء وعدم إعادة الغسل صحيح، ولبيان حكم الصفرة والكدرة ومتى تعد حيضا انظري الفتوى رقم: 134502.

وأما سؤالك الثاني فلا يجوز لك نزع خمارك عند المذكورين، بل لا بد أن تلتزمي بالحجاب الكامل بحضرتهم فإنهم أجانب عنك لا يحل لهم النظر إلى عورتك.

وأما سؤالك الثالث فالذي ننصحك به هو أن تصحبي أهل الخير والاستقامة ومن تعينك صحبتهم على طاعة الله تعالى، وأما من لا يصلين من الفتيات فاجعلي صحبتك لهن أمرا بالمعروف ونهيا عن المنكر، فإن لم يستجبن فلا تتوسعي في مخالطتهن، واقتصري في التعامل معهن على قدر الحاجة لئلا تؤثر فيك صحبتهن بالسلب، نسأل الله لك الهداية والتوفيق.

وأما الوساوس فنصيحتنا لك هي الإعراض عنها وعدم الالتفات إليها، فإن الاسترسال مع الوساوس يفضي إلى شر عظيم، وانظري الفتوى رقم: 51601.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: