الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الانحناء لستر العورة لا يبطل الصلاة

  • تاريخ النشر:الخميس 26 محرم 1438 هـ - 27-10-2016 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 338077
5628 0 101

السؤال

وجدت أن وقت الصلاة سيخرج، فبدلا من لبس الجورب، وضعت عباءة حول قدمي، فانكشفت في ركعة من الركعات، فانحنيت وغطيتها.
فهل تبطل صلاتي بذلك الانحناء، وقد سمعت فتوى الشيخ ابن عثيمين فيمن انحنى ليأتي بشيء.
فهل هذا مثل هذا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                

 فقد كنتِ على صواب فيما أقدمت عليه من المبادرة إلى ستر قدمك ـ بعد انكشافها أثناء الصلاة ـ وصلاتك صحيحة, ولا إعادة عليك.

جاء في المغني لابن قدامة: فإن ‏انكشفت عورته عن غير عمد، ‏فسترها في الحال من غير تطاول ‏الزمان، لم تبطل؛ لأنه يسير من ‏الزمان، أشبه اليسير في القدر. ‏انتهى.

وهذا الانحناء الذي صدر منك، يعتبر من قبيل الفعل اليسير الذي لا يبطل الصلاة, وضابط ذلك الفعل ذكره الشيخ ابن عثيمين, كما سبق في الفتوى رقم:  210379 .

وللمزيد عن حكم انكشاف قدمي المرأة أثناء الصلاة, راجعي الفتوى رقم: 138550.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: