الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بر الوالدين مشروط بالمعروف
رقم الفتوى: 33967

  • تاريخ النشر:الأحد 29 ربيع الآخر 1424 هـ - 29-6-2003 م
  • التقييم:
3150 0 299

السؤال

السلام عليكم
ما حكم السفر بدون محرم وذلك لزيارة الوالدين، وهل عدم زيارتهما يعتبر من العقوق علما بأنني أتواصل معهما عبر الهاتف وهما يلحان علي بالسفر لزيارتهما؟ جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد دلت الأحاديث على منع سفر المرأة وحدها من غير وجود محرم معها لقول النبي صلى الله عليه وسلم: لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر يوماً وليلة إلا مع ذي محرم. رواه البخاري ومسلم. وعلى هذا فإن وجدت السائلة محرماً يسافر معها وأذن زوجها في سفرها جاز لها السفر إلى أبويها، وإلا فلا يجوز، وليس في ذلك معصية لأن بر الوالدين مشروط بالمعروف وعدم مخالفة الشرع لقول النبي صلى الله عليه وسلم: إنما الطاعة في المعروف. رواه البخاري ومسلم، وقول النبي صلى الله عليه وسلم: لا طاعة لمخلوق في معصية الله عز وجل. رواه أحمد وصححه الأرناؤوط، ولمزيد من الفائدة راجعي الفتوى رقم: 32845، والفتوى رقم: 3449. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: