الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحاديث في قتل الثعابين والعقارب
رقم الفتوى: 344965

  • تاريخ النشر:الإثنين 25 ربيع الآخر 1438 هـ - 23-1-2017 م
  • التقييم:
12235 0 136

السؤال

هل حديث قتل الثعبان والعقرب صحيح أم لا؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلم يحدد في السؤال أي حديث يقصده السائل، وقد ثبت العديد من الأحاديث التي فيها الأمر بقتل الثعابين والعقارب، فمن ذلك حديث ابن عمر قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: اقتلوا الحيات، واقتلوا ذا الطفيتين والأبتر، فإنهما تسقطان الحبل، وتطمسان البصر، قال ابن عمر: فرآني أبو لبابة أو زيد بن الخطاب وأنا أطارد حية، فنهاني، فقلت: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بقتلهن، فقال: إنه قد نهى بعد ذلك عن قتل ذوات البيوت. متفق عليه.

ومنه قول النبي صلى الله عليه وسلم: اقتلوا الأسودين في الصلاة: الحية والعقرب. أخرجه أهل السنن، واللفظ لأبي داود وابن حبان، والحديث صححه الألباني.

وينظر للفائدة الفتاوى التالية أرقامها: 296626، 138467، 312256.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: