الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفاتحة لروح الأموات بصورة جماعية لا أصل لها

  • تاريخ النشر:الأربعاء 10 جمادى الأولى 1424 هـ - 9-7-2003 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 34638
2162 0 185

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
ما حكم الدين في قراءة الفاتحة على أموات المسلمين (كأن يقال لنقرأ الفاتحة على أموات المسلمين جميعاً)؟
وجزاكم الله عنا خير الجزاء .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإن الراجح من كلام أهل العلم هو جواز إهداء ثواب قراءة القرآن وغيرها من الأعمال الصالحة للميت، كما سبق أن بينا في الفتوى رقم: 18641. لكن فعل هذا على الصفة الجماعية المذكورة بالسؤال لا أصل له، ولمزيد من الفائدة تراجع الفتوى رقم: 15970. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: