الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحكام تصوير ذوات الأرواح
رقم الفتوى: 36073

  • تاريخ النشر:الإثنين 13 جمادى الآخر 1424 هـ - 11-8-2003 م
  • التقييم:
2606 0 193

السؤال

نحن بصدد إصدار جريدة إسلامية إن شاء الله, وبالنسبة لمسألة تصوير ذوات الأرواح الفوتوغرافي بالأدلة، هل يوجد من أباح هذا النوع من العلماء المعتبرين، نرجو عرض فتاويهم, وسبب ترجيحهم وجزاكم الله خيرا .

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد تقدم الكلام عن التصوير الفوتوغرافي، وذلك في الفتويين التاليتين: 14967، 7896. وفيها ذكر الأقوال وما استدل به كل فريق، ويمكنك الرجوع إلى كتاب "أحكام التصوير" لمحمد واصل وكتاب "حكم ممارسة الفن" لصالح الغزالي ، فقد ذكرا الأقوال منسوبة إلى أصحابها مع ذكر المصادر. ولمزيد فائدة راجع الفتوى رقم: 13560. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: