الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا تحب شراء الببسي ولا ترغب بتقديمه للضيوف عندما تأمرها أمها
رقم الفتوى: 368917

  • تاريخ النشر:الخميس 24 ربيع الآخر 1439 هـ - 11-1-2018 م
  • التقييم:
2441 0 88

السؤال

إذا حضر ضيوف تأمرني أمي أن أقدم لهم البيبسي، وأنا لا أحب شراءه للأسباب الشرعية، لكنها تأمرني فقط بصبه. هل تجوز الطاعة هنا؟ وأنا كنت أطيعها حتى لا أغضبها في شيء ما أعلم حكمه. وقد تكون ضلالات شياطين.

الإجابــة

 الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فاعلمي أولا أن الأصل في الأطعمة الحل، فلا يحرم شيء منها إلا إذا ثبت ما يقتضي تحريمه، كما سبق وأن بينا في الفتوى رقم: 142415. وبناء عليه، فالأصل في هذا المشروب أنه حلال، فإن أمرتك أمك بتقديمه للضيوف وجب عليك، فأطيعيها في ذلك؛ فطاعة الوالدين في المعروف واجبة، وكونك لا تحبين شراءه لا يسوغ لك الامتناع. وقد أحسنت ببرك بأمك وإجابتك لها فيما طلبت منك في ذلك. وانظري لمزيد الفائدة الفتوى رقم: 272239.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: