الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خلع الضرس في نهار رمضان لا يفسد الصيام
رقم الفتوى: 40590

  • تاريخ النشر:الأحد 6 شوال 1424 هـ - 30-11-2003 م
  • التقييم:
75959 0 359

السؤال

أنا خلعت ضرسي في نهار رمضان فأفطرت وفي اليوم الثاني لازال النزيف، فهل يجب علي الإمساك؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإن مجرد خلع الأسنان لا يعد موجباً كافياً للفطر في نهار رمضان، والأولى جعل ذلك ليلاً لئلا يؤثر ذلك على صحة الصوم بابتلاع الدم، هذا إن كان الإنسان غير مضطر لذلك، أما إن كان مضطراً إليه لشدة ألم ونحوه فيجوز له ذلك في نهار رمضان، ويعفى له عما وصل الجوف من الدم من غير قصد، كما سبق بيانه في الفتوى رقم: 6477. وعلى هذا فالواجب على هذا السائل قضاء ذلك اليوم الذي أفطر فيه بحجة خلع ضرسه، ونرجو ألا يكون عليه إثم في ذلك ما دام متأولاً، وعليه مواصلة الصوم، ولا ينظر إلى النزيف الحاصل بسبب خلع الضرس، لكن تنبغي المبالغة في الاحتراز من ابتلاع الدم حسب الاستطاعة. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: