الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الدعاء بـ"اللهم خذ بيدي في المضائق، واكشف لي وجوه الحقائق"
رقم الفتوى: 415420

  • تاريخ النشر:الإثنين 29 رجب 1441 هـ - 23-3-2020 م
  • التقييم:
6600 0 0

السؤال

هناك دعاء لاحظت كثرة انتشاره، وبحثت عن مصدره فلم أجده، وهو: "اللهم خذ بيدي في المضائق، واكشف لي وجوه الحقائق"، فما حكمه؟
وجزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فلم نقف على الدعاء المذكور في شيء من كتب السنة.

ولا نرى حرجًا في الدعاء به، وإن لم يكن مأثورًا؛ إذ لا يشترط في المدعو به أن يكون مأثورًا.

وإنما يشترط فيه أن لا يشتمل على الاعتداء في الدعاء، وأن لا يكون فيه إثم، ولا قطيعة الرحم.

ومع ذلك؛ فلا شك أن الدعاء بالمأثور أولى، وأفضل، وقد بينا هذا في عدة فتاوى، كالفتوى: 265096، والفتاوى المحال عليها فيها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: