الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وضع اليمنى على اليسرى في الصلاة من الهيئات
رقم الفتوى: 41550

  • تاريخ النشر:الإثنين 28 شوال 1424 هـ - 22-12-2003 م
  • التقييم:
4619 0 225

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لماذا لا ترون وجوب وضع اليد اليمنى على اليسرى في الصلاة، مع أن الرسول يأمرنا بأن نصلي كما يصلي -صلى الله عليه وسلم- أرجو بارك الله فيكم- توضيحاً؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلم يقل أحد من الفقهاء بوجوب وضع اليد اليمنى على اليسرى في الصلاة إلا الظاهرية، بل إن الجماهير على سنيته، وروي عن مالك كراهة ذلك في الفرض دون النفل، والصحيح عنه أنه يرى سنية القبض كغيره من الأئمة، وراجع لذلك الفتوى رقم: 2591، أما لماذا لم يقولوا بالوجوب، فلأن وضع اليمنى على اليسرى من الهيئات وليس عبادة مستقلة، وإنما هو هيئة في القيام ، والقيام هو المقصود لذاته.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: