الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يصح الأخذ برخص السفر قبل الشروع فيه

  • تاريخ النشر:الخميس 28 صفر 1421 هـ - 1-6-2000 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 4316
10685 0 381

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهأنوي السفر بإذن الله تعالى قبل صلاة العصر، وسوف أصل إلى البلد الآخر قبل صلاة العشاء فهل يجوز لي جمع صلاة الظهر والعصر جمع تقديم ,علماً بأنه سوف يكون لي متسع من الوقت لأداء صلاة العصر في المطار ولكن مع بعض الضيق، وذلك بسبب عدم وجود مصلى في المطار. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا يجوز جمع الصلاتين للمسافر حتى يبدأ في السفر بالفعل، ولا يكفي مجرد نية السفر، ولا العزم عليه لأن الله تعالى يقول: (وإذا ضربتم في الأرض فليس عليكم جناح أن تقصروا من الصلاة) [النساء: 101].
فجعل جواز القصر مشروطاً بالضرب في الأرض، الذي هو السير فيها، والجمع في السفر حكمه حكم القصر غالباً.
وعلى ذلك فعليك أن لا تصلي العصر حتى يدخل وقتها، ولا حرج أن تصليها في المطار، أو في أي مكان أدركك فيه وقتها، وحتى لو لم يكن هنالك مصلىً معد للصلاة، لأن كل مكان طاهر ليس فيه مانع شرعي تجوز الصلاة فيه، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "وجعلت لي الأرض مسجداً وطهوراً، فأيما رجل من أمتي أدركته الصلاة فليصل" كما في صحيحي البخاري ومسلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: