الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حقّ الزوج في تفتيش جوال زوجته
رقم الفتوى: 431917

  • تاريخ النشر:الخميس 27 ربيع الأول 1442 هـ - 12-11-2020 م
  • التقييم:
3598 0 0

السؤال

زوجي فتّش هاتفي وأنا خارج المنزل، ووجد محادثة بيني وبين أختي أشتكي لها منه في ساعة ضيق، فما حكم تفتيشه في جوالي دون سبب؟ مع العلم أن بيننا ثقة كبيرة، ولا توجد مشاكل جوهرية.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فلا حقّ لزوجك في تفتيش جوالك، وقراءة رسائلك دون إذنك؛ لأن ذلك من التجسّس المنهي عنه، بقوله تعالى: وَلَا تَجَسَّسُوا {الحجرات:12}؛ فالتجسّس -سواء كان بين الزوجين أم غيرهما- محرم، لا يجوز إلا في بعض الأحوال التي يظهر فيها ريبة، فيجوز لمنع منكر، أو درء مفسدة، كما بينا ذلك في الفتوى: 30115.

وننبه إلى أنّ العلاقة بين الزوجين ينبغي أن تقوم على التفاهم، والتوادّ، والتراحم، والتجاوز عن الهفوات.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: