الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم كتابة رواية رعب وبيعها
رقم الفتوى: 432121

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 2 ربيع الآخر 1442 هـ - 17-11-2020 م
  • التقييم:
1649 0 0

السؤال

أكتب رواية رعب تقريبا، لكنها ليست بالشيء الكبير للقول إنها رعب حقا. لا يوجد في كتاباتي أي شيء مثير للغرائز. ورواياتي ليست رومانسية هي بعيدة كل البعد عن ذلك.
فهل يجوز نشرها والربح منها؟
حسنا، روايتي تتكلم عن مرض الزومبي، ومغامرة فتاة للبحث عن علاج لهذا المرض. هل يمكنني نشرها، مع العلم أنها تبعد كل البعد عن الدين ولا تمس به، وأبدأ روايتي بقول: "تخيل معي عزيزي القارئ"
فهل يجوز نشرها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

  فكتابة أمثال هذه القصص جائزة فيما نفتي به، ما لم تكن مشتملة على ما يخدش العقيدة.

فإذا كانت قصتك من هذا القبيل، فلا حرج في كتابتها والتربح منها، وانظري الفتوى: 291634.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: