الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قنوت الوتر من شاء فعله ومن شاء تركه
رقم الفتوى: 43513

  • تاريخ النشر:الخميس 30 ذو القعدة 1424 هـ - 22-1-2004 م
  • التقييم:
4159 0 316

السؤال

إنني شخص أواظب على صلاة الوتر بعد الرفع من الركوع أدعو بدعاء القنوت، فهل صلاتي صحيحة أم لا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 

فإن صلاتك صحيحة، وإنما اختلف أهل العلم في سنية قنوت الوتر وعدمها، فذهب إلى سنيته الحنابلة والحنفية وبعض الشافعية، كما قال ابن قدامة والطحاوي والنووي.

وذهب المالكية وهي رواية ابن حبيب عن مالك والشافعية إلى سنيته في النصف الأخير من رمضان فقط، وللمالكية قول آخر بعدم سنيته مطلقاً وهو المشهور عند المتأخرين، قال شيخ الإسلام في الفتاوى بعد بحث في شأنه: وحقيقة الأمر أن قنوت الوتر من جنس الدعاء السائغ في الصلاة من شاء فعله ومن شاء تركه.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: