الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إجبار الزوجة على إزالة شعر العانة عن طريق الليزر
رقم الفتوى: 435214

  • تاريخ النشر:الخميس 16 شوال 1442 هـ - 27-5-2021 م
  • التقييم:
3650 0 0

السؤال

هل إجبار الزوجة على إزالة شعر العانة في المراكز المتخصصة بالليزر حرام أم حلال؟ فهي تكشف عورتها الكبرى أمام امرأة أخرى، تقوم بعملية نزع الشعر على عدة جلسات؛ وأنا على خلاف مع زوجتي حول هذا الأمر، ولا أعلم حرمته. جزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإن إزالة المرأة شعر العانة عن طريق امرأة أخرى، لا يجوز من حيث الأصل؛ لما فيه من كشف العورة، لكن إن كانت المرأة لا تقدر على إزالته بنفسها، فرخّص بعض العلماء في الاستعانة بغيرها لإزالته؛ من باب الضرورة، كما سبق في الفتويين: 165929، 380737.

وبناء عليه؛ إن كانت زوجتك تحسن إزالة شعر العانة بنفسها، فلا يحق لك إلزامها بإزالته على يد طبيبة -بل لا يجوز لك أمرها بذلك أصلًا-.

وأما إن كانت لا تحسن إزالته بنفسها، فلك إجبارها على الاستعانة بغيرها في إزالته، لكن لا يحق لك إجبارها على إزالته عن طريق الليزر تحديدًا، بل للزوجة أن تختار الطريقة التي تناسبها في إزالة شعر العانة. 

وبوجه عام؛ فللزوج إجبار زوجته على إزالة شعر العانة، إن كانت تمتنع من إزالته، ويجب عليها طاعته في ذلك، لكن ليس للزوج إجبار الزوجة على استعمال طريقة معينة -الليزر، أو غيره- في إزالة شعر العانة، بل للزوجة أن تختار إزالته بالطريقة التي تناسبها، وانظر الفتوى: 76500.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: