الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم ترك الاستعاذة والبسملة في الصلاة
رقم الفتوى: 436054

  • تاريخ النشر:الأربعاء 7 جمادى الآخر 1442 هـ - 20-1-2021 م
  • التقييم:
7565 0 0

السؤال

ما حكم الاستعاذة والبسملة في الصلاة؟ بمعنى لو كبرت، وقرأت الفاتحة مباشرة بدون استعاذة أو بسملة. هل صلاتي صحيحة؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:            

 فإن حكم الاستعاذة فيه تفصيل سبق في الفتوى: 55599. ومن تركها فصلاته صحيحة على كل الأقوال.

كما تصح -عند الجمهور- صلاة من أحرم بالفريضة, وترك قراءة البسملة قبل الفاتحة.

وانظري التفصيل في الفتوى: 104048.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: