الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وجوب بيان الأمراض المعدية قبل الزواج

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 3 شعبان 1442 هـ - 16-3-2021 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 437581
1934 0 0

السؤال

أنا ظهرت لي حبة برد منتفخة أعلى فمي من الخارج، وبداخلها سائل واضح، لكنها اختفت من أحد عشر شهرا، وبقي مكانها منطقة حمراء، وبدأت تختفي تدريجيا، ولكن بعدها بدأت تظهر حبوب صغيرة مثل حبوب نمو الشعر، وكنت قلقا من أن يكون هذا مرض الهربس، وذهبت لأكثر من طبيب عام، ومن ثَمَّ ذهبت لطبيب جلدية بشأن هذه المنطقة الحمراء بعد حبة البرد أو الحمو، والحبوب الصغيرة التي حولها، لكنه قال لي هذه أكزيما. مع العلم أني نسيت إخبار الدكتور أني تعرضت لحبة برد كبيرة، وبداخلها سائل.
سؤالي: أنا أريد الآن الزواج. هل يجب إخبار الزوجة أني تعرضت لحبة برد، وربما تكون مرض الهربس؟ أو الأفضل السكوت ما دام ربنا ستر عليَّ، وأنها ظهرت فقط مرة واحدة؟
وشكرا جزيلا لكم.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فلا يلزمك إخبار مخطوبتك بتعرضك لحبة البرد ونحوها، خاصة أن آثار تلك الإصابة اختفت، أو كادت تختفي.

لكن إن تأكدت إصابتك بالمرض الذي تخشى منه؛ فالمعروف عند أهل الطب أن مرض الهربس من الأمراض المعدية، والأمراض المعدية مما يجب بيانها قبل الزواج، وانظر التفصيل في الفتوى: 53843.  

وفي هذه لا بد من بيانه لمن تريد الزواج منها، فإن قبلت به، فذلك إليها، وإلا، فابحث عن غيرها ممن تقبل به، أو تعالج  حتى تشفى منه -بإذن الله تعالى-، وحينئذ لا يلزمك الإعلام بإصابتك به من قبل.

ولمزيد من الفائدة يمكن الاطلاع على الفتويين: 93185، 59199.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: