الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يجوز الجمع لمن تمنعه المدرسة من الصلاة؟
رقم الفتوى: 440278

  • تاريخ النشر:الأربعاء 8 شوال 1442 هـ - 19-5-2021 م
  • التقييم:
615 0 0

السؤال

ما حكم صلاة الظهر بالنسبة للأولاد البالغين في المدارس الفرنسية؟ حيث يُمنع من الصلاة في المدرسة منعًا باتًّا، وأيضًا يخاف الأهل عليه من خروجه خارج المدرسة؛ لأنه يتعرض لخطر كبير، ولا يعرف التصرف الصحيح.
حيث إن الطفل البالغ الذي في عمر (13 و14 و15و 16و 17) يخرج من الصباح الباكر، ولا يستطيع العودة إلا بعد العصر. فهل يجوز له الجمع؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد

فإن قدر مثل هذا الطالب على الخروج -ولو إلى الشارع- ليصلي دون ضرر يلحقه، فعليه أن يفعل هذا.

وإن تعذرت عليه الصلاة بكل حال؛ فله -إن شاء الله- رخصة في الجمع بين الصلاتين جمع تأخير.

وقد أجاز جمع من العلماء الجمع لمطلق الحاجة، فله سعة في العمل بهذا القول. وانظر الفتوى: 142323.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: