الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تحويل المال عبر البطاقات البنكية
رقم الفتوى: 442480

  • تاريخ النشر:الإثنين 13 شوال 1442 هـ - 24-5-2021 م
  • التقييم:
1513 0 0

السؤال

أرسل لقريبي النقود أحيانًا، وليست لديه بطاقة خاصة به؛ ولهذا أقوم بتحويل المبلغ إلى بطاقة صديقه، والذي بدوره يعطيه المبلغ، والمشكلة أن بطاقة صديقه من بنك ربوي، رغم أنها بطاقة دفع فوري، وصديقه ربما يكون معه مال، فيعطيه مباشرة، ويظلّ المبلغ الذي حولته في حسابه البنكي، فهل هناك حرج في تحويل النقود بهذه الطريقة، كأن يكون ذلك مساعدة للبنك، أو نحو ذلك؟ والتحويل يكون في نفس المدينة، وبنفس العملة، علمًا أنني أستطيع الذهاب إليه مباشرة، وأفعل ذلك أحيانًا وأسلمه، ولكن ذلك صعب أو غير ممكن في بعض الأوقات.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فلا حرج في ذلك -إن شاء الله-؛ لأن الحاصل ليس إفادة للبنك الربوي، أو إعانة له على الربا، وإنما هو استفادة من البنك في أمر مباح في ذاته.

ومع ذلك؛ فلو تيسر التوصيل المباشر، أو أي طريقة أخرى بعيدة عن البنك الربوية، فهذا أفضل.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: