الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا نهي عن كف أحد الكمين دون الآخر
رقم الفتوى: 442594

  • تاريخ النشر:الخميس 16 شوال 1442 هـ - 27-5-2021 م
  • التقييم:
500 0 0

السؤال

هل هناك نهي عن كف كُمٍّ واحد، وترك الكُمِّ الآخر؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فلا نعلم دليلا شرعيا يفيد النهي عن كف أحد الكُمَّين دون الآخر خارج الصلاة، والفقهاء تكلموا على كراهة كف الكُمِّ في الصلاة، على ما بيناه في الفتوى: 17710. وهذا يدخل فيه الكمان أو أحدهما. 

وأما النهي عن كف أحد الكمين دون الآخر؛ فهذا لا نعلم له مستندا شرعيا، ولم نقف على كلام لأهل العلم في المنع منه.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: