الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الوضوء بوجود جلد ميت في القدم
رقم الفتوى: 443302

  • تاريخ النشر:الأحد 26 شوال 1442 هـ - 6-6-2021 م
  • التقييم:
948 0 0

السؤال

هناك جزء من أصبع قدمي، جاف وباهت قليلا، ومرتفع قليلا، لكنه متصل بالجلد تماما، فهو يظهر مثل انتفاخ من الجلد، لكنه مسطح قليلا.
ولكي أزيله أحتاج إلى أن أقص قطعا من الجلد بالقصاصة، وغالبا هو مرض معين في الجلد.
فهل هذا قشف ميت أم ماذا؟ وهل يؤثر على الوضوء؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:                

 فقد تبين لنا من خلال أسئلتك السابقة، أن لديك وساوس كثيرة، ونسأل الله -تعالى- أن يشفيك ويعافيك منها.

والذي ننصحك به إجمالا هو أن تعرض عن كل هذه الوساوس، فلا تلتفت إلى شيء منها، بل عليك أن تتجاهلها تجاهلا تاما، فإن هذا هو السبيل لعلاج الوساوس والتخلص منها. وراجع لمزيد الفائدة، الفتوى: 3086.

ثم إذا كان ما بِأصبعك يمنع وصول الماء إلى البشرة، وليس في نزعه ألم، فهو قشف ميت، ويتعين نزعه، ولا يجزئ الوضوء مع وجوده. وراجع الفتوى: 243667

أما إذا كان جزء الأصبع المذكور يحصل عند نزعه ألم، أو كان لا يمنع وصول الماء إلى البشرة، فلا يلزم نزعه، ويجزئ الوضوء مع وجوده. وانظر الفتويين: 249238، 253330.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: