الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من سجد سجدة واحدة وتذكر قبل أن يستقل قائمًا
رقم الفتوى: 443923

  • تاريخ النشر:الإثنين 5 ذو القعدة 1442 هـ - 14-6-2021 م
  • التقييم:
872 0 0

السؤال

إذا سجدت سجدة واحدة، وتذكرت قبل أن أستتم قائمًا، أو قبل أن أرفع مقدمة أصابع قدمي عن الأرض، فسجدت السجدة الثانية، فهل أسجد للسهو بعد الصلاة، أم لا يجب سجود السهو؛ لأنها حركة في زمن يسير؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                           

 فمن سجد سجدة واحدة, وتذكر قبل أن يستقل قائمًا، فإنه يرجع, ثم يجلس, ثم يأتي بالسجدة الثانية، قال الخرشي في شرحه على مختصر خليل: يعني أن من تذكر أنه نسي سجدة واحدة، فإنه يجلس؛ ليأتي بها من جلوس. اهـ.

وفي هذه الحالة؛ لا يلزم سجود سهو لأجل تلك الزيادة اليسيرة، قال الخرشي أيضًا: والمعنى: أن من ترك الجلوس الأول سهوًا، فذكره بعد أن فارق الأرض بيديه دون ركبتيه، أو بركبتيه دون يديه، أو فارق بيديه وركبة واحدة، أو بركبتيه ويد واحدة؛ فإن الحكم فيما ذكر الرجوع ليأتي به مع التشهد، ولا سجود عليه في تزحزحه ذلك؛ لأن التزحزح المذكور لا يبطل عمده. وما لا يبطل عمده، لا سجود في سهوه. اهـ باختصار.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: