الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لماذا يقال: إن أهل البيت هم بنو هاشم وبنو المطلب؟
رقم الفتوى: 445468

  • تاريخ النشر:الخميس 4 محرم 1443 هـ - 12-8-2021 م
  • التقييم:
659 0 0

السؤال

من هم أهل البيت: بنو هاشم، وبنو المطلب، فما الفرق بينهما؟ ولماذا يقال: إن أهل البيت هم بنو هاشم، وبنو المطلب، مع أن عبد المطلب من ولد هاشم؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فالمطلب غير عبد المطلب! فالمطلب أخو هاشم شقيقه، وأما عبد المطلب فابن هاشم لصلبه؛ فالمطلب عم عبد المطلب.

وقول من قال من أهل العلم: إن أهل البيت هم بنو هاشم، وبنو المطلب، يريدون التفريق بينهما وبين أخويهما: عبد شمس، ونوفل، وأربعتهم أولاد عبد مناف؛ وذلك لحديث جبير بن مطعم، قال: مشيت أنا وعثمان بن عفان إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فقلنا: أعطيت بني المطلب من خمس خيبر، وتركتنا، ونحن بمنزلة واحدة منك، فقال «إنما ‌بنو ‌هاشم، ‌وبنو ‌المطلب شيء ‌واحد»، قال جبير: «ولم يقسم النبي صلى الله عليه وسلم لبني عبد شمس، وبني نوفل شيئًا». رواه البخاري.

وراجع في ذلك الفتاوى: 9121، 76739، 66197.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: