الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم من وجد في لباسه المذي بعد أن أدى صلوات يومه
رقم الفتوى: 447316

  • تاريخ النشر:الأربعاء 15 صفر 1443 هـ - 22-9-2021 م
  • التقييم:
4259 0 0

السؤال

لم أحس بنزول مذي طول اليوم، ولم أتحقق من ملابسي الداخلية أيضا. وتوضأت لكل صلاة، ثم في نهاية اليوم نظرت لملابسي الداخلية؛ فوجدت نقطة صغيرة بيضاء، وأعتقد أنها مذي.
هل علي إعادة الصلاة لليوم كله؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:                         

 فإن من القواعد المعروفة أن الحدث يضاف إلى أقرب زمن يحتمل حصوله فيه.

قال السيوطي في الأشباه والنظائر: الأصل في كل حادث تقديره بأقرب زمن. اهـ.
وبناء على ذلك، فإنما رأيته من آثار الحدث يعتبر خارجا بعد الصلاة، ومن ثمَّ، فلا تلزمك إعادة صلوات اليوم كله، بل هي صحيحة، ولا شيء عليك.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: