الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم بلع المصلي والصائم للريق
رقم الفتوى: 447727

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 14 صفر 1443 هـ - 21-9-2021 م
  • التقييم:
1063 0 0

السؤال

سمعت أن بلع البلغم يفطر، ويبطل الصلاة. في أثناء الصلاة لا أعرف كيف نزل إلى فمي البلغم. فحصل مني أني جمعته في فمي، حتى بدا فمي منتفخا، وكان أهلي بالقرب مني، فخشيت أن يروني بهذه الحالة، فأتممت الصلاة بسرعة، ولكن أشك هل صلاتي صحيحة أم لا؟
جزاكم الله خيرا، وبارك الله فيكم.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                        

 فما سمعته من فساد الصوم وبطلان الصلاة ببلع الريق ليس على إطلاقه؛ ففيه تفصيل، وفيه خلاف سبق ذكره في الفتوى: 212932، والفتوى : 309076. فراجعهما.

وعلى كل، فتجميع الريق من العبث الذي تصان عنه الصلاة. وراجع الفتوى : 6598. وهي بعنوان: حكم السرحان في الصلاة.

وأما الإسراع في الصلاة؛ فإذا كان يخل بركن الطمأنينة؛ فإن الصلاة تبطل به, وإذا كان إسراعا لا يخل بالطمأنينة، فالصلاة صحيحة, وقد ذكرنا ضابط الطمأنينة في الفتوى: 93192.

وقد تبين لنا من خلال أسئلة سابقة أن لديك وساوس كثيرة, فلأجل ذلك ننصحك بالإعراض عنها, وعدم الالتفات إليها؛ فإن ذلك علاج نافع لها.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: