الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من أفعال المشعوذين
رقم الفتوى: 449008

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 13 ربيع الأول 1443 هـ - 19-10-2021 م
  • التقييم:
458 0 0

السؤال

أنا كنت في سيارة، والسائق أخبرني أني عليّ جن عاشق، وقرأ عليّ قرآنا، وجعلني أقرأ أيضا، وكان يضع يده على رأسي، ويمسك يدي بشدة، ثم وضع يده على فخذي يدلكها من عند الركبة، ويحكي لي أحداثا حدثت معي بالفعل، ووضع يده على بطني، ولحس أصابعي، وأنا خفت كثيرا، ولم أكمل، وأنا خائفة جدا من الله، ومن نفسي. فهل هذا حرام أم لا؟ وهل عليّ عقوبة؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فلا ريب في حرمة ما فعله هذا السائق، وفي خطأ السائلة في السماح له بذلك! ومثل هذه الأفعال لا يفعلها راقٍ شرعي، وإنما ذلك من أفعال المشعوذين والفساق.

ثم إن الرقية الشرعية لا تستدعي مس شيء من بدن المرأة، كما سبق لنا بيانه في الفتوى: 128481.

وأما العقوبة؛ فلا نعلم عقوبة خاصة بذلك، والمطلوب على أية حال أن تستغفري الله تعالى، ولا تسمحي بحصول ذلك مرة أخرى.

وهنا ننبه على أنه لا يجوز للمرأة أن تركب وحدها مع السائق، وراجعي في ذلك الفتويين: 19305، 54972.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: