الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تقبيل الشخص يد نفسه بعد المصافحة
رقم الفتوى: 449818

  • تاريخ النشر:الخميس 29 ربيع الأول 1443 هـ - 4-11-2021 م
  • التقييم:
1802 0 0

السؤال

بعض الأفراد إذا سلَّم باليد، فإنه يقوم بتقبيل يده بعد السلام، كنوع من المودة، والمحبة، والصلة، وإشعار الشخص الذي أمامه بالحب، والقرب، فيقوم بتقبيل يده هو بعد السلام، وليس يد من سلم عليه، فهل هذا جائز شرعًا؟ وجزاكم الله عز وجل خيرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فالظاهر أنه لا بأس بتقبيل الشخص يد نفسه بعد المصافحة، جاء في حاشية الشبراملسي على نهاية المحتاج: وما اعتاده الناس من تقبيل الإنسان يد نفسه بعد المصافحة، ينبغي أنه لا بأس به أيضًا، سيما إذا اعتيد ذلك للتعظيم. اهـ.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: