الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الخارج الذي يجب منه الغسل

  • تاريخ النشر:الإثنين 10 ربيع الآخر 1443 هـ - 15-11-2021 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 450244
12625 0 0

السؤال

رؤية شيء يثير الشهوة. هل يوجب الاغتسال؟ وهل حكمه حكم الاحتلام؟ أم يكون كبلوغ الشهوة عند الاستيقاظ، ثم ينزل المني؟
وهل من رأى ما يثير شهوته، لكن لم يشعر بالرعشة في منامه. هل يغتسل إذا خرج شيء؟
أنا لدي صفرة دائمة بسبب خلل في الحيض، ووجدت شيئاً أصفر عندما استيقظت، ولكن لست متيقنة بأنه مني بل صفرة. فما الحكم؟
لا أتحكم في نزول المني في الليل أو المغرب فهل يجب الاغتسال، مع أن الفترة طويلة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فصفة مني المرأة والفرق بينه وبين مذيها، قد فصلناه في الفتوى: 131658، والفتوى: 128091.

ولا يجب الاغتسال لمجرد رؤية ما يثير الشهوة في النوم أو اليقظة، ولا يجب عليك الاغتسال إلا إذا تيقنت يقينا جازما أن الخارج منك هو المني الموجب للغسل، ومع الشك في الخارج فلا يجب الغسل، بل تتخيرين في هذا الخارج -على ما نفتي به- فتجعلين له حكم ما شئت، وانظري الفتوى: 158767.

وإذا تيقنت خروج المني، وجب عليك الاغتسال وإن طالت الفترة، وعليك أن تعيدي ما صليته بدون غسل، ولكن هذا كله إذا حصل اليقين الجازم بخروج المني.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: