فقه الأسرة المسلمة > حقوق الأولاد > أحكام المولود , 451126','event_category':'FAT_AR - فقه الأسرة المسلمة'});" itemscope itemtype="http://schema.org/WebPage">
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تغيير اسم: "تالين" خوفًا من اقترانه بالجن

  • تاريخ النشر:الأحد 1 جمادى الأولى 1443 هـ - 5-12-2021 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 451126
7155 0 0

السؤال

لقد رزقني الله مولودة، سميتها: "تالين"، باعتبار أن معناه جمع تالٍ، وهو المقرئ للقرآن، وبعد شهر رأت زوجتي حلمًا أن هذا الاسم مقترن بالجنّ، وبعدها بفترة قصيرة رأت أن المملكة العربية السعودية منعت التسمية بخمسين اسمًا، منها اسم: "تالين".
وعلى ذلك فإن زوجتي ترى أن علينا تغيير الاسم، بالإضافة إلى أن زوجتي تعرضت إلى حالة تم تسميتها باسم: "ريناد"، وظلّت هذه الطفلة مريضة دون سبب لمدة 6 سنوات، وعندما أشار عليهم أحد الأقارب تغيير الاسم، لأن الاسم مرتبط بالجن، وبعد تغيير الاسم استقرت الحالة، وهذا السبب جاعل زوجتي خائفة من الاسم. فأرجو الإفادة.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فلا حرج في تغيير هذا الاسم، واختيار آخر أفضل منه، وانظر الفتوى: 22873.

ولكن لا يصحّ أن يكون الباعث على ذلك هو اعتقاد أن هذا الاسم أو غيره مقترن بالجن؛ فإن هذا ليس عليه دليل من الشرع، ولا مستند من العقل، مع مخالفته للواقع؛ فإن كثيرًا من البنات يسمين بهذه الأسماء دون حصول شيء.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: