الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم بيع الحسابات من تطبيق يحتوي على منكرات

  • تاريخ النشر:الأحد 20 جمادى الآخر 1443 هـ - 23-1-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 452788
815 0 0

السؤال

عمري 14 سنة، وأكتسب رزقي من بيع الحسابات من تطبيق يدعى نتيفلكس، والحقيقة أن الموقع غير نظيف، ففيه مشاهد عري، وفسق، وزنى.
مع العلم أني لا أتأثر بها، وأني قبل البيع أقول للمشتري بينك وبين ربك، وإني متبرئ من ذنوبك. فهل يجوز بيعها أم لا؟
مع العلم أنه مصدر رزقي الوحيد، وأيضا إن تركته، سأترك شيئا ثمينا جدا، فسعر الحساب الذي لديّ غالٍ. فما حكم ذلك؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فما دام الموقع المذكور يشتمل على ما وصفت من المنكرات؛ فلا يجوز لك العمل في بيع الحسابات الخاصة به، ولا يعفيك من التبعة ما تقوله للمشتري من كونك بريء من إثمه، كما لا يجوز لك أن تطلع على تلك المنكرات.

ودعواك عدم التأثر بها؛ لا يبيح لك الاطلاع عليها، فتب إلى الله تعالى، واترك هذا العمل، فأبواب الرزق الحلال كثيرة، ولا يجوز لك البقاء في هذا العمل المحرم؛ إلا عند الضرورة. 

وقد بينا حد الضرورة التي تبيح البقاء في العمل المحرم، في الفتوى: 237145. فراجعها.  

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: