الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وجوب الغسل بعد الاحتلام مهما تكرر

  • تاريخ النشر:الأربعاء 15 رجب 1443 هـ - 16-2-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 453610
5321 0 0

السؤال

أنا إمام جديد في أحد المساجد، وفي ليلة من الليالي احتلمت قبل صلاه الفجر، وكانت الليلة باردة وماطرة، فجاهدت نفسي، واغتسلت، ثم ذهبت إلى الصلاة. وبعد الصلاة رجعت، فنمت من جديد، واحتلمت مرة أخرى ووقعت في الحرج. كيف لي أن أغتسل مرتين في مدة وجيزة؟ فما حكم ذلك؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                           

 فإن الواجب عليك أن تغتسل مرة أخرى لأجل الاحتلام الثاني الحاصل بعد الاغتسال والصلاة، ولا عبرة بكون الاحتلام قد حصل في الليلة الواحدة مرتين. وراجع الفتوى: 411634.

أما لوكان الاحتلام الثاني قبل الاغتسال، فيكفيك غسل واحد؛ كما سبق في الفتوى: 138693.

ويمكنك تسخين الماء، والادهان، والمكث في مكان دافئ، ونحو ذلك من الوسائل المعينة على تجنب أضرار البرد.

وانظر الفتوى: 344080.

وعن كيفية علاج كثرة الاحتلام راجع الفتوى: 80533.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: