الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تهرّب المرأة من حضور حصة التربية الرياضية

  • تاريخ النشر:الأحد 16 رمضان 1443 هـ - 17-4-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 456193
500 0 0

السؤال

ما حكم ترك حصة التربية الرياضية عمدًا، لفعل أي شيء آخر -كمذاكرة، أو تحدث مع الأصدقاء-؛ لأني لا أحبّ حضورها؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإن مجرد عدم حضور حصة معينة، لا إثم فيه، ما دام ذلك مأذونًا فيه، وإنما يحصل الإثم إن اشتمل عدم الحضور على كذب، أو تزوير -بادّعاء الحضور-، ونحو ذلك من المحاذير، وانظري الفتويين: 202387، 167105.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: