الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تجوز مبادلة الهواتف مع الفرق بالسعر والمواصفات؟

  • تاريخ النشر:الإثنين 17 رمضان 1443 هـ - 18-4-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 456391
631 0 0

السؤال

قبل فترة قمت بمبادلة الهاتف الخاص بي، بهاتف صديقي، ولكن هاتفه كان أفضل وأغلى بقليل من هاتفي.
هل هذا الشيء يعتبر حراما مثلاً، أو أني قد خدعته، على الرغم من أن ذلك الهاتف قد أعجبه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن كنت لم تكذب على صديقك ولم تغرَّه، فلا حرج عليك. ومثل هذا الفرق اليسير في السعر بين الهاتفين لا يستلزم الغبن.

 وقد يكون صديقك فضَّل لونا، أو شكلا معينا، أو ميزة خاصة في هاتفك جعلته يرغب فيه ويفضله على هاتفه وإن كان أغلى منه ثمنا.

والحال كما قال أبو فراس الحمداني:

 ....................        وللناس فيما ‌يعشقون ‌مذاهب.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: