الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الدعاء بـ: يا رسول الله، أغثني سريعًا بعزة الله

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 18 رمضان 1443 هـ - 19-4-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 456451
834 0 0

السؤال

هل يجوز الدعاء بصيغة الدعاء التالي: الصلاة والسلام بعدد ما في علم الله عليك، وعلى آلك يا سيدي يا رسول الله، أغثني سريعًا بعزة الله؟
وجزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فالدعاء المذكور محرم لما فيه من الاستغاثة بالنبي -صلى الله عليه وسلم- بعد مماته، وهذا من الاستغاثة بالمخلوق فيما لا يقدر عليه إلا الله، وهو شرك؛ لأنه دعاء غير الله تعالى.

وقد بينا في عدة فتاوى حكم الاستغاثة بالنبي -صلى الله عليه وسلم- بعد مماته، أو بالصالحين، وأنها من الشرك، كما في الفتاوى التالية: 163953, 99221, 156643.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: