الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الرافع من أسماء الله تعالى الحسنى؟

  • تاريخ النشر:الأربعاء 19 رمضان 1443 هـ - 20-4-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 456676
408 0 0

السؤال

كنت أدرس في الجامعة، وكان معدلي منخفضًا، فدعوت الله باسم "الرافع"، فقلت: "اللهم إنك الرافع، اللهم ارفع معدلي" فما حكم قولي؟ ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإن اسم الله الخافض الرافع قد ورد في حديث تعيين أسماء الله الحسنى الذي أخرجه الترمذي، لكن الحديث ضعيف، لا يصح، كما سبق في الفتوى: 222880.

لكن قد عدّها في الأسماء الحسنى جماعة من العلماء؛ كالخطابي، وابن تيمية، وغيرهما، وانظر الفتوى: 125377.

فلا حرج في الدعاء بـ(اللهم إنك الرافع، اللهم ارفع معدلي).

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: