الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التوأم.. وجمع الصلاتين

  • تاريخ النشر:الخميس 4 صفر 1425 هـ - 25-3-2004 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 46187
2604 0 211

السؤال

أنا متزوج ورزقنا الله توأماً ولا توجد خادمة، سؤالي هو: أن زوجتي بعض الأحيان تجمع الصلوات (قد تصل إلى صلاتين أو ثلاث صلوات) فهل هذا يجوز، علما بأن هذه الأوقات تكون في خدمة التوأم، أفيدونا؟ جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كانت زوجتك تستطيع أن تجمع بين الأمرين، وهما خدمة التوأم وأداء الصلوات في أوقاتها، فهذا هو المطلوب، وقد يكون هذا سهلاً وميسوراً في الغالب، فإن العناية بالتوأمين وخدمتهما قد لا تكون ضرورية جداً في كل الأوقات، بحيث تشغل عن أداء الصلاة في وقتها.

فإذا احتاج التوأم إلى الخدمة دائماً، وكانت الأم يشق عليها أداء كل صلاة في وقتها، فيباح لها حينئذ جمع الصلاتين اللتين تشتركان في الوقت كالظهر مع العصر والمغرب مع العشاء، وراجع الفتوى رقم: 16490، والفتوى رقم: 17324.

أما جمع ثلاث صلوات فلا يجوز، بل الذي يباح الجمع فيه الظهر مع العصر والمغرب مع العشاء فقط.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: