الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية توزيع إيجار العقار الموروث

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 24 صفر 1444 هـ - 20-9-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 463207
884 0 0

السؤال

كيف يتم توزيع إيجار منزل الأب المتوفى؟ بعد الوفاة تم تأجير المنزل من قبل الورثة، حيث إن الورثة الشرعيين حسب الفريضة الشرعية أخوان وأخت واحدة. وهل يعتبر منزل الوالد عقارا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فلا شك أن بيت الشخص المتوفى من جملة العقار، وإيجار أو غلة العقار الموروث، أو غير العقار مما له غلة يقسم بين الورثة؛ كقسمة أعيان التركة نفسها.

فمن توفي مثلا عن وابنين وبنت؛ فإن العقار لهم على خمسة أسهم، لكل ابن  سهمان، وللبنت سهم واحد، وكذلك من توفي عن أخوين شقيقين، وأخت شقيقة لهما.

وإذا قاموا بتأجير العقار؛ فإنهم يقسمون الأجرة على تلك الأسهم، فيأخذ كل ذكر منها سهمين، وتأخذ الأنثى منها سهما واحدا، وإذا باعوا العقار؛ فكذلك يفعل  في ثمنه. 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: