الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم من أخطأ في صيغة دعاء القنوت
رقم الفتوى: 49405

  • تاريخ النشر:الأربعاء 14 ربيع الآخر 1425 هـ - 2-6-2004 م
  • التقييم:
6454 0 328

السؤال

هل إذا أخطأ الإمام في الدعاء أثناء الصلاة فقال: اللهم إنك لا تقضي ولا يقضى عليك، هل تبطل الصلاة في هذه الحالة؟ وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد تجاوز الله سبحانه وتعالى لهذه الأمة عن الخطأ والنسيان؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: إن الله تجاوز لي عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه. أخرجه أحمد وابن ماجه عن أبي ذر وهو صحيح.

فإذا كان الإمام قد قال هذا القول خطأ وبدون قصد فلا يؤثر ذلك على صحة الصلاة ولا يأثم الإمام ولا يؤاخذ، ففي صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم لما قرأ: رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا  [البقرة:286]، قال: قال الله: قد فعلت.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: