الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من اتصل بشخص يضع نغمات الموسيقى على الجوال
رقم الفتوى: 49759

  • تاريخ النشر:الأربعاء 21 ربيع الآخر 1425 هـ - 9-6-2004 م
  • التقييم:
2630 0 207

السؤال

هل علي ذنب إذا أنا اتصلت بأحد يضع نغمات في هاتفه الجوال وفي حالة ما كنت أدري هل أن الاتصال به يوقعني في الشبهة وبالتالي في الذنب

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا يجوز للمسلم الاستماع إلى الموسيقى سواء صدرت من الجوال أو من غيره، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف. رواه البخاري.

ومن اتصل بشخص يضع نغمات الموسيقى على جواله إذا لم يقصد الاستماع إليها وكان اتصاله به لحاجته إليه فلا إثم عليه إن شاء الله تعالى، لأنه لم يقصد أن يسمعه الموسيقى، ومع هذا فإن عليه أن ينصحه ويبين له أنه لا يجوز استخدام الموسيقى والاستماع إليها ولو كان ذلك على الهاتف.

ولمزيد من الفائدة والتفصيل نرجو الاطلاع على الفتوى رقم: 32003.

والله أعلم.

 

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: