الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الجمع بين الصلاتين للعريس
رقم الفتوى: 53256

  • تاريخ النشر:الأحد 28 رجب 1425 هـ - 12-9-2004 م
  • التقييم:
7086 0 273

السؤال

هل يجوز العريس ليلة الزفاف أن يجمع صلاتي المغرب والعشاء لكثرة الضيوف والتنقل بالسيارة والخوف من انتقاض الوضوء لأن في شعره زيت الشعر وتسريح الحلاق؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد ذهب طائفة من أهل العلم كالحنابلة إلى أنه يجوز الجمع بين الصلاتين للحاجة ودفع المشقة؛ لما في صحيح مسلم قال: جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم بين الظهر والعصر، والمغرب والعشاء بالمدينة في غير خوف ولا مطر. قيل لابن عباس: ماذا أراد بذلك؟ قال: أراد ألا يحرج أمته. 

وممن قال بجواز الجمع للحاجة مطلقاً لكن بشرط أن لا يتخذ ذلك عادة ابن سيرين وربيعة وأشهب وابن المنذر والقفال الكبير، وحكاه الخطابي عن جماعة من أهل الحديث.

 وعليه؛ فإن كان العريس يواجه فعلا حرجاً ومشقة شديدين إذا أدى كل صلاة في وقتها فلا حرج عليه أن يجمع بين الصلاتين المغرب والعشاء ولا يتخذ ذلك عادة. 

والله أعلم.  

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: