الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصحيح (أشهد أن محمدا رسول الله) بالنصب
رقم الفتوى: 55831

  • تاريخ النشر:الخميس 6 شوال 1425 هـ - 18-11-2004 م
  • التقييم:
5165 0 215

السؤال

سؤالي يوجد أخطاء عند بعض الناس في الأذان للصلاة
فمنهم من يقول أشهد أن محمدا رسول الله ومنهم من يقول أشهد أن محمد رسول الله فما هو الصحيح

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالصحيح في الأذان أن يقال: أشهد أن محمدا رسول الله. بنصب محمد، لأنه اسم إن، ورفع رسول لأنه خبرها. وما عدا هذه الصيغة فخطأ ينبغي تنبيه المؤذن عليه حتى يصلحه.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: