الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خروج ياجوج وماجوج

  • تاريخ النشر:الأحد 5 محرم 1426 هـ - 13-2-2005 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 58934
9941 0 260

السؤال

ما هي الأشياء التي ترفع من الأرض عند ظهور ياجوج وماجوج؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
 

فإن خروج ياجوج وماجوج من علامات الساعة الكبرى، ومنها رفع القرآن الكريم من الأرض فلا يكون له ذكر في الصدور ولا وجود في المصاحف.

فقد روى ابن أبي شيبة في مصنفه وغيره عن عبد الله بن مسعود قال: إن هذا القرآن الذي بين أظهركم يوشك أن ينزع منكم، فقيل له: كيف ينزع منا وقد أثبته الله في قلوبنا وأثبتناه في مصاحفنا، قال: يسرى عليه في ليلة فينزع ما في القلوب ويذهب بما في المصاحف ويصبح الناس منه فقراء، ثم قرأ قول الله تعالى: وَلَئِن شِئْنَا لَنَذْهَبَنَّ بِالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ.

ورفع القرآن لا يقع إلا حين لا يبقى على الأرض مؤمن فيبقى شرار الناس وعليهم تقوم الساعة، وأما خروج ياجوج وماجوج فالظاهر أنه قبل ذلك، لأنهم يخرجون في زمن عيسى والمهدي عليهما السلام، فيطهر الله تعالى منهم الأرض بدعاء عيسى عليه السلام ويستمر المسلمون على أحسن حال بعد ذلك.

ولم نقف على أشياء ترفع عند خروجهم، وللمزيد نرجو الاطلاع على الفتوى رقم: 283، والفتوى رقم: 12031.

والله أعلم.  

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: