الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم إطلاق بعض صفات الله على بعض الموصوفين

  • تاريخ النشر:الأحد 27 جمادى الأولى 1426 هـ - 3-7-2005 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 64197
6305 0 191

السؤال

قد يبدو سؤالي غريبا نوعا ما ولكن الله يعلم انه من حرصي على الفوز برضا الله سبحانه وتعالى.
في الأسواق الآن موجود نوعان أو ماركتان من معجون الأسنان . أحدهما يحارب أغلبية المشاكل الخاصة بالأسنان مثل التسوس وجير الأسنان وبلاك الأسنان وغير ذلك . وقد كتب على علبة المعجون كلمة (Complete) وأيضا -وهنا أريد لفت الانتباه على العبارة التالية- حيث كتب على علبة المعجون عبارة ( هل معجون أسنانك بهذا الكمال ) وكذلك فان هذه العبارة تقال أيضا في الإعلان الذي يظهر على كثير من القنوات الفضائية التي تبث الإعلان الخاص بهذا المعجون.
النوع الآخر من المعجون أو الماركة الأخرى من معجون الأسنان وهو يحوي نفس خاصية النوع السابق حيث انه يحارب أغلبية مشاكل الأسنان وقد أطلق عليه اسم (Total) وقد ترجم على الجهة الثانية من العلبة وكتب باللغة العربية عبارة ( الشامل ) .
سؤالي هو : هل إذا استخدمت هذه المعاجين بنوعيها الذي ذكرت إليكم ( النوع الذي يطلق ليه Complete والذي مكتوب عليه هل معجون أسنانك بهذا الكمال , والنوع الذي يطلق عليه Total والذي كتب عليه عبارة الشامل ) هل أكون عند استخدام هذه المعجونين قد دخلت في باب الشرك والعياذ بالله؟
لأن الكمال لله سبحانه وتعالى وحده.
استغفر الله العظيم وأتوب إليه إن كنت قد ظلمت نفسي أو أي شخص.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن استخدام هذه المعاجين التي ذكرت لا يدخلك في الشرك، وذلك لأن إطلاق بعض الصفات التي وصف الله بها على بعض الموصوفين سائغ شرعا إن لم تكن مما يختص الله به كالخالق والإله، فصفة الكريم -مثلا- قد وصف بها الرزق في القرآن كما وصف بها الملك والقول والكتاب والنبات والرسول، وكذلك صفة الملك أطلقت في القرآن على بعض الملوك كملك مصر في عهد يوسف عليه السلام، ولم يمنع منها إلا ما يختص بالله كملك الأملاك، لما في الحديث: إن أخنع اسم عند الله رجل تسمى ملك الأملاك. متفق عليه

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: